السبت , أغسطس 24 2019

تزايد الشبهات حول ظروف ثراء بعض المجموعات الشبابية خلال عشرية ولد عبد العزيز؟؟؟!

يجمع العديد من المراقبين لما يجري في موريتانيا، على تزايد الشبهات حول ظروف ثراء بعض المجموعات الشبابية خلال عشرية الرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز.

فهذه المجموعات الشبابية تحولت خلال حيز زمني قصير إلى المرتبة الأولى في صف رجال المال والأعمال، الأمر الذي أدى لشبهات حولهم، في ظل الحديث عن حراك هؤلاء في مجال “تبييض الأموال” وتولي بعضهم مسؤولية إدارة أعمال “آخرين” لا تسمح لهم “الظروف” بإدارتها. وقد أدى ثراء هذه المجموعات الشبابية إلى ظهور عشرات البنوك في موريتانيا، سرعان ما أنهار بعضها، فيما يوجد العديد من هؤلاء الشباب داخل قبة البرلمان، بعد أن تم إدخالهم إليه خلال الانتخابات النيابية الأخيرة، رغم كون بعضهم معروف لدى بعض الأوساط بحراكه في مجال التهريب خصوصا في المملكة المغربية، فأصبحت له حصانة برلمانية من خلالها يتحرك كيف شاء ويتنقل أينما أراد.

شاهد أيضاً

صراع السلطة على أشده: أبرز سيناريوهات المرحلة بين الأصدقاء الأعداء!!

في سبيل تأمين الرجوع إلى السلطة بعد أقل من سنة إن حاول غزواني تغيير الخطة، …

عاجل : بهذه الخطوات الجديدة غزواني يبدأ مبكرا التخلص من رفيق دربه “عزيز” (تفاصيل)

صادرت إدارة قناة الموريتانية الرسمية غالبية برنامج حلقة هذا الأسبوع من برنامج  “السلطة الثانية” والذي …

مسئول كبير في الحكومة المقالة يحاصره الدائنون في منزله……(معلومات حصرية)

أفادت مصادر قريبة من مسئول حكومي بارز في حكومة ولد البشير المقالة أن هذا الأخير …

بنت امحيحم ترفض أوامر الخارجية وولد باهيه يخرق الأعراف الدبلوماسية:تفاصيل

في خرق سافر للأعراف الدبلوماسية وتحد خطير للسلطات الموريتانية،  ﺭﻓﻀﺖ ﺍﻟﺴﻔﻴﺮﺓ ﺍﻟﺴﺎﺑﻘﺔ ﻓﻲ ﺑﺎﺭﻳﺲ ﻋﻴﺸﺔ …

تغييرات وشيكة في القادة العسكريين/خاص

قالت مصادر خاصة  إن تغييرات وشيكة بالقادة العسكريين باتت على الابواب، قد يستفيد بموجبها 3 …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *