الأربعاء , أكتوبر 16 2019

تزايد الشبهات حول ظروف ثراء بعض المجموعات الشبابية خلال عشرية ولد عبد العزيز؟؟؟!

يجمع العديد من المراقبين لما يجري في موريتانيا، على تزايد الشبهات حول ظروف ثراء بعض المجموعات الشبابية خلال عشرية الرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز.

فهذه المجموعات الشبابية تحولت خلال حيز زمني قصير إلى المرتبة الأولى في صف رجال المال والأعمال، الأمر الذي أدى لشبهات حولهم، في ظل الحديث عن حراك هؤلاء في مجال “تبييض الأموال” وتولي بعضهم مسؤولية إدارة أعمال “آخرين” لا تسمح لهم “الظروف” بإدارتها. وقد أدى ثراء هذه المجموعات الشبابية إلى ظهور عشرات البنوك في موريتانيا، سرعان ما أنهار بعضها، فيما يوجد العديد من هؤلاء الشباب داخل قبة البرلمان، بعد أن تم إدخالهم إليه خلال الانتخابات النيابية الأخيرة، رغم كون بعضهم معروف لدى بعض الأوساط بحراكه في مجال التهريب خصوصا في المملكة المغربية، فأصبحت له حصانة برلمانية من خلالها يتحرك كيف شاء ويتنقل أينما أراد.

شاهد أيضاً

عاجل: اختيار رئيس جديد لفريق الحزب الحاكم

اختار حزب الاتحاد من أجل الجمهورية النائب احبيب ولد اجاه نائب مقاطعة مونكل رئيسا لفريقه …

الفريق ولد مكت: الاستراتجة الموريتانية اثبتت نجاحها

أكد المدير العام للأمن الوطني الفريق محمد ولد مكت على أهمية التجربة الأمنية الموريتانية الرائدة …

ولد الغزواني يتسلم التقرير السنوي لمحكمة الحسابات

تسلم الموريتاني محمد ولد الشيخ الغزواني، صباح اليوم الثلاثاء 15/09/2019، بالقصر الرئاسي في نواكشوط التقرير …

الرئاسة تجبر مدير التلفزيون على النزول من برجه العاجي: تفاصيل

صدرت أوامر عليا للمدير العام لشبكة الموريتانية عبد الله ولد أحمد دامو بوقف معركة لي …

اجتماع لفريق الحزب الحاكم وسط امتعاض الفاعلين

عقد رئيس لجنة تسيير حزب الاتحاد من أجل الجمهورية الحاكم بموريتانيا سيدنا عالي ولد محمد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *